أيضا متابعتنا على:

الثلاثاء، 26 نوفمبر، 2013

بيان إعتداء النظام اﻹيراني على المدنيين في بلوشستان



الحمد لله القائل في كتابه العزيز : (وَإِنِ اسْتَنْصَرُوكُمْ فِي الدِّينِ فَعَلَيْكُمُ النَّصْرُ)
والصلاة والسلام على رسوله القائل : { ما من امرئ يخذل امرأ مسلما في موضع تنتهك فيه حرمته وينتقص فيه من عرضه إلا خذله الله في موضع يحب فيه نصرته ، وما من امرئ ينصر مسلما في موضع ينتقص فيه من عرضه وينتهك فيه من حرمته إلا نصره الله في موطن يحب فيه نصرته }
وعلى آله الطاهرين، وصحابته الغر الميامين، ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين ...


أما بعد ... فقد قام النظام الصفوي اﻹيراني في يوم اﻹثنين الموافق 25/11/2014 باﻹعتداء على أهل السنة المدنيين الآمنين في بلوشستان بقصف بيوتهم بالصواريخ.. وقد نتج عن هذا القصف جرح عدد من النساء واﻷطفال.. وقتلت على إثره الطفلة (عابدة) التي لا يتجاوز عمرها أربع سنوات...

ومع ذالك نؤكد إلتزامنا بعدم إستهداف عوام الشيعة ونسائهم وأطفالهم ما لم يحملوا ضدنا السلاح علما و عملا بشرع الله تعالى الذي ندعوا للتحاكم إليه ...
ولن يجرنا ما فعله النظام اﻹيراني الطاغوتي ﻹستهداف عوامهم.. وهذا ما يشيعه الصفويين في إعلامهم بأننا نستهدف عوام الشيعة وحسيناتهم الشركية..!
وهذا كذب وبهتان وإفتراء علينا...
(كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِنْ يَقُولُونَ إِلَّا كَذِبًا)

ونعاهد الله تعالى ، باﻹنتصار ﻷهل السنة في بلوشستان وفي كل مكان ، من النظام الصفوي...
ونقسم برب العزة أننا لن نخذلكي يا أمتنا الغالية ما دام فينا عرق ينبض أو عين تطرف...

و نقول للصفويين اﻷيام بيننا وبينكم يا عباد القبور، فأجمعوا أمركم وخذوا حذركم ، فوالله الذي لا إله إلا هو، لن تأخذنا بكم رحمة ولا رأفة .. والقول ما ترون لا ما تسمعون .. وحسبنا الله ونعم الوكيل نعم المولى ونعم النصير...
والله غالب على أمره ولكن أكثر الناس لا يعلمون...


صادر عن شورى حركة اﻷنصار
 يوم الثلاثاء الموافق 26/11/2014





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق